أخبار عاجلة

ما هي عاصمة الدولة الاموية ؟

الدولة الأموية هي إحدى الدول الإسلامية العظيمة في التاريخ الإسلامي حيث أنها يشهد لها بكثرة عدد الفتوحات الإسلامية طوال عهد الدولة حيث قد أتسعت رقعة الدولة الإسلامية في عهدها وهي من العصور المزدهرة في التاريخ الإسلامي حيث قدمت التقدم والازدهار في شتى المناحي الحياتية و تقدمت بها فنون العمارة و التشييد و التجارة ، غيرها ، من ضمن  إنجازات تلك الدولة كانت مدينة دمشق عاصمة الخلافة الأموية.عاصمة الدولة الأموية :- مدينة دمشق هي واحدة من أجمل مدن العالم العربي وهى من المدن الشهيرة وذات التاريخ الطويل والحافل بالأحداث حتى عصرنا الحالي فالمدينة احد الشواهد الهامة في التاريخ على الأحداث التاريخية الهامة وبخاصة الإسلامية منها فمدينة دمشق حاضرة وبشكل كبير في التاريخ الإسلامي كما أنها إحدى المدن العربية المؤثرة صاحبة التأثير في وطننا العربي حتى وقتنا هذا  فتاريخ المدينة الممتد طويلاً في جذور التاريخ لأكثر من ألف عام تقريباً حيث أن مدينة دمشق من اقدم المدن في العالم حيث كانت لفترة طويلة عاصمة الدولة الأموية حيث كانت مدينة دمشق هي المركز الإداري والسياسي للدولة الأموية المترامية الأطراف حيث انه من المعروف أن الدولة الأموية كانت من اكبر الدول الإسلامية من حيث كبر مساحتها جغرافيا حيث كانت تقع العديد من الدول والأمصار تحت سلطانها حيث ساهم ذلك في ازدياد جمال المدينة وبهائها حيث اهتم بالمدينة العديد من الخلفاء الأمويين وقاموه بتجميلها  حيث زينتها القصور والحدائق والابنية الجميلة ذات الجمال التشييدي الرائع و أيضاً تميزت المدينة بطقسها الرائع المعتدل وأيضاً كانت مدينة دمشق قديما هي مدينة تجارية حيث كان يقصدها التجار وأصحاب القوافل التجارية ويأتون إليها للشراء والبيع ، حيث أن مدينة دمشق هي إحدى المحطات التجارية الهامة والرئيسية في طريق التجارة قديما طريق الحرير وأيضاً محطة رئيسية لطريق البحر ولموكب الحج الشامي حيث ساعدها موقعها المتميز جغرافياً أن تكون محطة أساسية يقصدها التجار بقوافلهم التجارية والتي تتجه إلى بلاد فارس قديماً أو مصر أو شبه الجزيرة العربية حيث كانت تحتل المدينة دوراً اقتصادياً ضخماً في حركة التجارة والتبادل التجاري قديماً .سبب تسمية دمشق بهذا الاسم  :- تعود تسمية مدينة دمشق بهذا الاسم نسبة إلى أن المدينة غنية بمصادر الماء حيث أنها تقع جغرافيا في مكان يكثر فيه مصادر المياه المتنوعة ، مثل نهر بردي كما أنها تتميز بجمال مزارعها وتكثر فيها المساحات المزروعة والخضراء مما كان السبب في التسمية حيث أن الاسم يعني المنطقة المزروعة أو الخضراء باللغات القديمة حيث أن المدينة تشتهر بزراعتها للكثير من المحاصيل حتى وقتنا الحالي .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.