أخبار عاجلة

غزارة الدورة الشهرية ونزولها على شكل كتل وتأثير ذلك على غشاء البكارة

السؤال :
أنا عندي واحدة زميلة لي الدورة الشهرية عندها منتظمة جداً تأتي كل25 يوماً، لكن المشكلة أن في دم الدورة تنزل كتلٌ كبيرة؛ لدرجة أنها وهي تستحم نزلت كتلة دم كبيرة، وانهارت لما رأتها، وهي الدورة عندها تنزل على هيئة كتل كل شهر. فيا ترى هذا عادي أم لا؟
أيضاً: هل لذلك علاقة بغشاء البكارة؟ لأني أسمع أنه طالما أن الغشاء موجودٌ فالدم ينزل سائلاً ولا يكون كتلاً كبيرة كذا.

أرجو الرد للأهمية.

الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أمة الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

لابد من التأكد من سبب نزول الدم بغزارة لدى زميلتك، ومن المعروف أن دم الدورة لا يتجلغ لأن هنالك مواد تفرز أثناء الدورة للإبقاء على دم الدورة بالشكل السائل، ولكن عندما يكون الدم غزيراً فإن الجسم لا يستطيع إفراز كمية أكبر من تلك المواد لإبقائه سائلاً مما يؤدي إلى نزوله على شكل كتل دموية متجلطة .

ولابد في حالة صديقتك من إجراء تصوير ألتراساوند للرحم، فربما كان لديها ألياف في الرحم ( وهي أحد أهم الأسباب المؤدية إلى غزارة الدورة ) وأيضاً إجراء صورة دم لمعرفة نسبة دمها؛ لأن غزارة الدورة بذلك الشكل قد تسبب فقر الدم لديها، وأيضاً فإن فقر الدم هذا قد يزيد من غزارة الدم . وتحتاج صديقتك إلى تناول حبوب الحديد لمقاومة فقر الدم، وإذا لم يكن لديها ألياف في الرحم، فقد يحتاج الأمر إلى تناول حبوب منع الحمل، وفائدتها هنا ليس لمنع الحمل طبعاً، وإنما للتقليل من غزارة دم الدورة .

وأما بالنسبة للغشاء فليس صحيحاً أن وجود الغشاء يحتم أن يكون الدم سائلاً، والعكس ليس صحيحاً أيضاً، أي أن نزول الدم بذلك الشكل لا يعني أن الغشاء ليس موجوداً، فنزول الدم سواء أكان كتلاً أو سائلاً لا يضر غشاء البكارة بفضل الله تعالى؛ لأن هذه الكتل طرية وتنثني بسهولة لكي تنزل من فتحة الغشاء الطبيعية من غير أن تضرها. فلا داعي للقلق من هذا الأمر.

والله الموفق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.