أخبار عاجلة

هل الفافرين يسبب زيادة في الوزن لا تنفع معها الحمية؟

السؤال :
السلام عليكم ورحمة الله و بركاته

عندي سؤالان:

الأول: أنا أستخدم الفافرين منذ أربعة أشهر تقريباً، في البداية كنت آخذ 50 جراما، ومنذ عدة أشهر أصبحت آخذ 100 جراما، -والحمد لله- في تحسن، ولكن سؤالي والذي أحمل همه كثيراً: هل الفافرين يزيد في الوزن؟ سمعت بهذا من الكثير وخوفوني بهذا الكلام، و آخرون يقولون أنه لا تنفع الحمية مع الدواء النفسي، هل هذا صحيح؟ وهل الحمية لا تنفع مع الدواء؟ لأني أفكر بعمل حمية لكني خائفة من هذا، وأخاف أيضاً أن يزيد وزني، وإذا شعرت بتحسن أكثر وأردت ترك الدواء، ما الطريقة المناسبة؟

وجزاكم الله خيراً.

الجواب :
بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ رشاا حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

بالفعل أصبح الناس الآن يبتعدون كثيرًا عن كثير من الأدوية النفسية بسبب اكتساب الوزن الزائد، وكثير من شركات الأدوية الآن تتسابق لكي تتخلص من هذه المشكلة، حيث إن الأدوية – خاصة المضادة للاكتئاب والوساوس والمخاوف – متشابهة جدًّا في فعاليتها، لكن الفوارق قد تأتي الآن في الآثار الجانبية، خاصة زيادة الوزن.

الفافرين – وهو الفلوفكسمين – وأنا أقول لك بكل صدق علمي: هو من أقل الأدوية التي تؤدي إلى زيادة في الوزن في مجموع الأدوية التي تعرف باسم (مضادات استرجاع السيروتونين الانتقائية)، وزيادة الوزن أصلاً تنتج من تنشيط مادة السيروتونين، والتي هي متعلقة بمركز الشهية لدى الإنسان، فزيادة الوزن تحدث مع هذه الأدوية، لأنها تؤدي إلى نوع من الشراهة نحو الحلويات، هذا أولاً.

الأمر الثاني: هو أن بعض الناس لديهم قابلية للسمنة، حيث يعرف أن زيادة الوزن والسمنة – على وجه الخصوص – مرتبطة ارتباطًا وثيقًا بالوراثة.

فإذن العوامل هي عوامل متعددة وكثيرة، وأنا أود أن أطمئنك أن الفافرين إن استُعمل بصورة راشدة مع التطبيقات الأخرى – والتي سوف أتحدث عنها –، أعتقد أنه لن يؤدي إلى زيادة في الوزن.

والأمر الآخر أن زيادة الوزن إذا حدثت دائمًا تكون في الثلاثة أو الأربعة أشهر الأولى، بعد ذلك يمكن لزيادة الوزن أن تتوقف، وإذا اجتهد الإنسان في هذا السياق – أي في التنظيم الغذائي وممارسة الرياضة – فقطعًا سوف يبدأ الوزن في الانتقاص.

أريد أن أتحدث عن جرعة الفافرين: أنت الآن تتناولين مائة مليجرام، وهي جرعة علاجية وسطية محترمة، -والحمد لله- قد أفادتك كثيرًا، أرى أن – وبالرغم من عدم معرفتي لتشخيص حالتك، إلا أني أقول لك – أقل مدة استعمال لهذه الأدوية يجب أن تكون ستة أشهر، ويمكن أن ترجعي لطبيبك الذي وصف لك الدواء، وإذا تناولته مدة أقل من ستة أشهر فهذا قد يجعلك عرضة للانتكاسة، لابد أن أكون واضحًا معك في هذا السياق.

فإذن أنت الآن تتناولين الفافرين لمدة شهر، استمري عليه لمدة أربعة أشهر أخرى، ثم اجعلي الجرعة خمسين مليجرامًا يوميًا لمدة شهرين، ثم خمسين مليجرامًا يومًا بعد يوم لمدة شهر، ثم بعد ذلك توقفي عن تناول الدواء.

وعليك - أيتها الفاضلة الكريمة – أن تتجنبي النوم بعد الأكل، وأن تمارسي أي رياضة مناسبة بالنسبة لك، وتجنبي الحلويات قدر المستطاع، أعتقد أن اتباع هذا المنهج لا يؤدي أبدًا إلى زيادة في الوزن.

إذن الحمية تفيد، والكلام الذي يُقال أن الحمية لا تنفع مع هذا الدواء ليس صحيحًا أبدًا.

الأمر الآخر: إذا فشلت كل المحاولات الأخرى – وأنا أشك في ذلك – وأقصد بهذه المحاولات الرياضة والحمية المعقولة، ففي هذه الحالة نعطي دواء اسمه (توباماكس) هذا هو اسمه التجاري، واسمه العلمي (توباراميت)، هذا الدواء بالرغم من أنه مضاد لزيادة الشحنات الكهربائية في الدماغ وتحييد البؤر الصرعية، إلا أنه إن أخذ بجرعة صغيرة وبسيطة يؤدي إلى فقدان الشهية أو تقليل زيادة الشهية الناتجة من الأدوية النفسية، وجرعة التوباماكس هي خمسة وعشرون مليجرامًا يوميًا، لكن التوباماكس في بعض الأحيان قد يؤدي إلى حساسية، لذا لا أنصحك باستعماله إلا تحت الإشراف الطبي.

إذن لا تنزعجي – أيتها الفاضلة الكريمة – فالحلول متوفرة وموجودة، وكوني متفائلة، وأنا سعيد جدًّا أنك قد تحسنت على الفافرين.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا، وأسأل الله لك الشفاء والعافية والتوفيق والسداد.

لا تعليقات بعد على “هل الفافرين يسبب زيادة في الوزن لا تنفع معها الحمية؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.