كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟

آخر تحديث منذ 3 ساعة و 30 دقيقة 10783 مشاهدة

السؤال :

السلام عليكم،،،

أنا فتاة أبلغ من العمر 19 عاما، مخطوبة، كنت أمارس العادة السرية من الخارج؛ حيث أشعر بتوسع المهبل، فهل يعني ذلك أن غشاء البكارة لدي قد تضرر؟ وقبل سنوات ذهبت إلى الحمام فوجدت نقطة دم على ملابسي الداخلية، علما بأني لم أمارس العادة السرية ولم أشعر بألم أو تمزق أو توسع؟ وإذا توسع هل من المحتمل عدم نزول دم أثناء الجماع الأول مع الزوج؟

كما أنني أعاني من مشكلة تطاول في أحد الشفرين الصغيرين، فما هو السبب في ذلك؟ وما العلاج؟ وهل يؤثر على العلاقة الزوجية؟ وسؤالي الأخير هو كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟

الرجاء الرد على أسئلتي في أسرع وقت لأني خائفة جداً وحائرة. وجزاكم الله كل خير وبارك الله فيكم.

الجواب :

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ الحزينة حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

أولا أود أن أؤكد عليك بضرورة التوقف عن ممارسة تلك العادة السيئة والضارة, والتي لا تجلب للفتاة إلا المشاعر السلبية كالقلق والإحباط, عدا ما تسببه من مشاكل في الفرج كالالتهابات أو التخريش, والأهم أنها عادة تنافي الفطرة السليمة ومحرمة شرعا.

وبما أن ممارستك كانت بشكل خارجي فقط، وأنت متأكدة من أنك لم تقومي بإدخال أي شيء في داخل المهبل، فهنا سيكون غشاء البكارة سليما، وستكونين عذراء بإذن الله؛ لأن غشاء البكارة لا يتمزق إلا إن تم إدخال جسم صلب إلى جوف المهبل، بحيث يكون قطر هذا الجسم أكبر من قطر الفتحة الموجودة في الغشاء.

وبالنسبة لتدلي أحد الأشفار فقد يكون هذا أمرا خلقيا، وأصبح الآن أكثر وضوحا بعد اكتمال نضجك ونموك, فهذا قد يحدث كثيرا عند الفتيات؛ حيث يحدث في بعض الحالات أن ينمو أحد الأشفار أكثر من الآخر، وهذا لا يستدعي العلاج إلا إن كان شديدا لدرجة يسبب مشكلة للفتاة, كأن يؤدي مثلا إلى احتكاك مستمر في ملابسها أو يسبب التهابات أو يؤدي إلى انزعاج في ممارسة العلاقة الزوجية.

إن كنت لا تشكين من انزعاج حاليا أنصحك بأن تتركي الأمر لما بعد الزواج, فإن لم يسبب لك مشكلة فلا داعي لعمل أي شيء، ولكن إن سبب لك الإزعاج فيمكن حينها عمل جراحة بسيطة وسريعة يتم فيها قص الجزء الزائد من الشفر المتدلي.

كما أنصحك بعدم محاولة الكشف على نفسك بشأن البكارة, حتى لا تدخلي نفسك في شك وقلق أكثر, فلا داعي لذلك وستكونين عذراء بإذن الله, طالما أن ممارستك كانت خارجية فقط, كما أنك لن تتمكني من الحكم على الغشاء بنفسك, لأن هذا يتطلب أن تكوني بوضعية نسائية معينة، ويتطلب خبرة بتشريح المنطقة وبالأشكال الخلقية المختلفة لغشاء البكارة, وهو أمر لا يتوفر إلا للطبيبة المختصة.

نسأل الله عز وجل أن يوفقك إلى ما يحب ويرضى.

عزيزي زائر شبكة بحوث وتقارير ومعلومات.. تم إعداد وإختيار هذا الموضوع كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟ فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 04/12/2022
التعليقات (1 تعليق)
ماتكتبه هنا سيظهر بالكامل .. لذا تجنب وضع بيانات ذات خصوصية بك وتجنب المشين من القول
روعة
انا ادخلت اصبعي في المهبل لا كنت اعلم شيئ عن غشاء البكارة والان علمت واريد اعرف هل غشاء البكارة لدي سليم
أقسام شبكة بحوث وتقارير ومعلومات عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع كيف أعرف أن غشاء البكارة موجود بدون الذهاب لطبيبة مختصة؟ ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 04/12/2022
اعلانات خليجي
شبكة بي المعلوماتية
الأكثر قراءة
روابط تهمك
اهتمامات الزوار