اليوم: الاثنين 17 يناير 2022 , الساعة: 1:43 ص


اعلانات
محرك البحث








عزيزي زائر دليل الهاتف و بدالة أرقام الإمارات تم إعداد وإختيار هذا الموضوع آثار استعمال دواء التربتزول أثناء الحمل فإن كان لديك ملاحظة او توجيه يمكنك مراسلتنا من خلال الخيارات الموجودة بالموضوع.. وكذلك يمكنك زيارة القسم , وهنا نبذه عنها وتصفح المواضيع المتنوعه... آخر تحديث للمعلومات بتاريخ اليوم 16/01/2022

اعلانات

آثار استعمال دواء التربتزول أثناء الحمل

آخر تحديث منذ 3 ساعة و 1 دقيقة
12014 مشاهدة

السؤال :







السلام عليكم ورحمة الله.

أنا متزوجة من حوالي خمس سنوات، وأنجبت طفلة بعد الزواج مباشرة، وقد حدث لنا مشكلة أدت إلى إصابتي بمرض الاكتئاب، حسب ما شخصه لي الطبيب النفسي، وصرف لي دواء تربتزول، ودوجماتيل، وبعض الأدوية الأخرى، وقد سببت لي زيادة في الوزن، وإنزال إفرازات تشبه اللبن من صدري مع أنني قمت بفطام ابنتي بعد أربعة أشهر من الولادة!

والآن أخشى من حدوث حمل، وأنا أستخدم هذه الأدوية، وبالذات دواء التربتزول؛ لأنني أشعر بالراحة عند استخدامه، ويخرجني من الحالة، وقد قال لي السيد الطبيب المعالج أن أستمر عليه لمدة عام كامل.
فأرجو من سيادتكم نصحي في حالة حدوث حمل، وأنا أستخدم هذا الدواء؟ وما هو مقدار الضرر؟ مع العلم بأن الطبيب النفسي المعالج قد قال لي أنه ليس هناك خطر على الجنين في حالة حدوث حمل، وقد ذكر لي طبيب أمراض النساء والولادة أن أوقف استخدام التربتزول في حالة حدوث حمل، فأرجو الإفادة!
















الجواب :







بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مدام ريري حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أولاً: اكتئاب ما بعد النفاس يُعتبر من الأمراض النفسية الشائعة، ولكنه بفضل الله سهل العلاج، خاصةً إذا داوم المريض على اتباع الإرشادات الطبية .

بالنسبة لخروج الحليب من الثدي، فهذا لا شك سببه هو الدواء المعروف باسم دوجماتيل، وعليه أرجو إيقافه فوراً حيث أنه يؤدي إلى عدم توزان هرموني عند النساء.

أما بالنسبة للتربتزول، فهو علاج فعال للاكتئاب، وإن كان يسبب بعض الآثار الجانبية الغير ضارة.

زيادة الوزن أرى أن السبب المباشر فيها هو الدوجماتيل، وربما يكون التربتزول أيضاً قد ساهم في ذلك ولكن بدرجة أقل .

لا ينصح باستعمال أي نوع من الأدوية في الحمل خاصةً المرحلة الأولى حيث تخليق الأجنة إلا إذا كانت هنالك ضرورة .

بالنسبة للتربتزول، أُثبت أنه دواء سليم في أثناء الحمل، ولا يسبب أي عاهات أو تشوهات بإذن الله، وعليه لا مانع من استعماله إذا كانت هنالك ضرورة؛ بشرط أن لا تتعدى الجرعة (50 مليجرام) في اليوم، ولابد من وجود متابعة لصيقة مع طبيبة النساء والتوليد؛ وذلك من أجل عمل الصور التلفزيونية لمتابعة مراحل تطور تكوين الجنين .

كما أود أن أبشرك بأن فترة الحمل تعتبر بصفةٍ عامة فترة استقرار نفسي يقل فيها الاكتئاب بدرجة كبيرة .

وبالله التوفيق.










شاركنا رأيك

 
التعليقات

لم يعلق احد حتى الآن .. كن اول من يعلق بالضغط هنا

أقسام دليل الهاتف و بدالة أرقام الإمارات متنوعة عملت لخدمة الزائر ليسهل عليه تصفح الموقع بسلاسة وأخذ المعلومات تصفح هذا الموضوع آثار استعمال دواء التربتزول أثناء الحمل ويمكنك مراسلتنا في حال الملاحظات او التعديل او الإضافة او طلب حذف الموضوع ...آخر تعديل اليوم 16/01/2022





الأكثر مشاهدة خلال 24 ساعة
الأكثر قراءة
شاهد الجديد لهذه المواقع
شاهد الجديد لهذه المواقع
اهتمامات الزوار
Bisolvon طبخات كيف تتجلى أحكام الطلاق القحطاني مؤلفاته ناحية انخفاض الأجور الاعراض حبوب بيت القصيعي كأس العرب صلابيخ الفيلم زكي ثوار تنمية حب الاستطلاع التهامي المسامير المادة الفعالة الاطيوش سكسي فيلا الحمر موبايلي المنزل هيدرات rhinostop متفرقين مشائية الفجاحي تأريخ م درفت جمل الحساسية السرو منسوبي الثدي كونان سبورتج منطقة كيف ايمان ظاظا السعيدة المضيبي القراءات الشاذة Hatice التشخيص الاستراتيجي براز الدكتوراه معنوية عموميات للإسفنج جيعان قرموش الأسرة بطحيش دوال المتسامية بالرياض العزازمة التهاب الزائدة الدودية الرحيبة تطعيم العضلة القترائية دائرة ميسور الكاكاو عجبا لأمر التلفزية إجماع واشنطن رياض عبدالله المدرسة الكلاسيكية خليل الهنداوي المشكلة الاقتصادية الشك عددية بحث في المجاز جغرفي epicotil Ibux تلوث المياه ساكس pantogar بالكريم صويلح التقارير المالية المرحلية roxogesic Cml الغش التجاري احد جميع الكلمات meiact الكارنيتول فيزا سبعان شراحي الموقع طغى Buspar اعلان هداش وقرى